شرح ما هو التداول الفوري وكيفية الاستفادة منه؟

التداول الفوري هو سوق تداول مفتوح لجميع المستثمرين، وهو وسيلة جيدة لشراء وبيع العملات الرقمية بسعر السوق الحالي وهو ما يسمي بالسعر الفوري، فالتداول الفوري موجود في الأسواق منذ بداية نشأة العملات الرقمية.

للتداول الفوري في بينانس شعبية كبيرة بين جميع المستثمرين، فهي أنسب وسيلة للمتداولين المبتدئين، حيث يتم التداول فيه على الفور ويكون السداد فيه خلال مدة قصيرة.

دائمًا ما يطلق على الأسواق الفورية مصطلح الأسواق النقدية وذلك لأن المتداولين يقومون فيه بالدفع مسبقًا، حيث يقوم كلًا من المشتري والبائع بعقد صفقات مختلفة مع اتباع سعر السوق الحالي.

يقوم المستثمرون بشراء العملات الرقمية بالسعر الحالي ثم الاحتفاظ لها حتى يرتفع سعرها، ومن ثم يقومون ببيعها بسعر مرتفع لتحقيق أرباح مرتفعة.

شرح ما هو التداول الفوري؟

يعتبر من أسرع الطرق التي يمكن من خلالها عقد الصفقة، حيث يتم التنفيذ في نفس الوقت؛ ويعد ذلك عكس العقود الآجلة تمامًا.

يفضل المستثمرين التداول الفوري بسبب إمكانية إتمام الصفقة في الحال، ففي أسواق التداول الفوري يمكنهم القيام بعدد أكبر من الصفقات في وقت قليل.

في التداول الفوري لا يمكنك شراء العملات الرقمية أو التداول بها سوي بأموالك الخاصة، أي أنك غير قادر على الاستثمار إلا فيما تستطيع شرائه.

عادة ما تستغرق عملية تسليم العملات الرقمية حوالي يومين، وذلك بالرغم من تنفيذ عقد التداول الفوري بين المشتري والبائع في نفس وقت الاتفاق، ويسمي وقت التسليم بوقت التسوية.

ما هو التداول الفوري في بينانس

كيف يمكن الاستفادة من التداول الفوري؟

نظرًا لأن مفهوم التداول الفوري هو شراء العملات الرقمية والانتظار حتى تزداد قيمتها، فإن المستثمرين يمكنهم تحقيق أرباح عالية.

ولكن يتم تحقيق الأرباح فقط بعد بيع العملات الرقمية والحصول على ثمنها بالطريقة التي تريدها.

وجود الشفافية؛ لأن كافة المعاملات تتم بشكل فوري فيجعل ذلك البائع والمشتري غير قلقين بشأن تعاملاتهم وصفقاتهم.

يستفيد المستثمرين المبتدئين وأصحاب الاستثمارات الصغيرة من التداول الفوري، حيث يمكنهم الدخول في عالم العملات الرقمية والاستفادة من تقلب الأسعار.

يمكن للمستثمرين الاستفادة منه بسبب سهولة تنفيذ العقود الفورية وبالأسعار اليومية المعروفة للجميع فلا يوجد أي وسيلة للتلاعب بالأسعار.

أنواع التداول الفوري

هناك نوعين أساسين من الأسواق الفوري يمكن إجراء الصفقات الفورية من خلالهما وهما أسواق OTC وأسواق البورصات.

 أسواق OTC

OTC هو سوق خارج البورصة ويتم فيه عقد الصفقة بين البائع والمشتري دون تدخل أي وسيط أو طرف ثالث ولذلك تختلف أسعار العملات في سوق OTC عن الأسواق الخارجية.

حيث لا يوجد جهة خارجية تقوم بالإشراف على المعاملات أو تنظيمها، ولهذا السبب تختلف عن البورصات التقليدية في السعر والكمية.

غالبًا ما تكون صفقات أسواق OTC صفقات خاصة ولا يتم الكشف عن السعر أو الكمية، يستخدم نظام OTC طرق اتصال متعددة.

وفي هذا السوق، يقوم البائع والمشتري بالاستيفاء بجميع شروط التجارة الإلكترونية وإتمام الصفقة في الحال.

يرغب الكثير من المستثمرين بالقيام بالتداول في هذا السوق نظرًا لأنه يسمح للمتداولين بالتفاوض على الأسعار بالإضافة إلى بعض المميزات الأخرى.

فأسواق OTC تعتبر سوق مناسب لشراء العملات الرقمية دون القلق بشأن تقلب وتغير أسعارها على عكس الأسواق المفتوحة.

بورصات الأسواق

يقوم البائع والمشتري في بورصات الأسواق بالتداول في الأصول المالية المتاحة، بالإضافة إلى إمكانية إتمام عدد كبير من الصفقات في نفس الوقت.

تضم بورصات الأسواق العديد من الوسطاء والمستثمرين الذين يقوم بشراء وبيع الأصول المختلفة كالعقود الآجلة والأسهم وغيرهم.

يتم التداول من خلال منصات تداول إلكترونية تجعل الصفقات أكثر سهولة وكفاءة، وتكون جميع الأصول المالية موحدة في أسواق البورصة.

تتغير الأسعار الفورية باستمرار حتى أنها قد تتغير في غصون أقل من دقيقة، ولكن يوجد حد أدني لتداول الأصول المالية.

الفرق بين التداول الفوري والتداول بالهامش

ما الفرق بين التداول الفوري والتداول بالهامش؟

يتم التداول بالهامش من خلال العقود مقابل الفروقات، ويطلق عليها أيضًا بالرافعة المالية، حيث يمكنك رفع حجم أرباحك من خلال الاستثمار بالأموال المقترضة، عكس ما يقوم به المتداولون بنظام التداول في الأسواق الفورية.

يسمح التداول بالهامش باقتراض الأموال من طرف ثالث، وبذلك يمكن القيام بعدد كبير من الصفقات بسبب توافر الأموال المقترضة.

يمكن تحقيق أرباح عالية من خلال التداول بنظام الهامش ولكن من الناحية الأخرى؛ يمكن تحقيق خسائر كبيرة، لذا يجب على المستثمرين عدم استثمار جميع أموالهم في صفقة واحدة.

يعتبر التداول بالهامش أكثر خطورة من أنواع التداول الأخرى، حيث يمكن أن تكلفك أكبر من حجم استثمارك بالكامل.

يقوم المتداولون بالهامش بفتح صفقات طويلة أو قصيرة الأجل ولكن يتطلب عليهم إيداع ضمان مقابل للأموال المقترضة، ويتم تصفية هذه الضمانات في حال لم يقوموا بمتطلبات الهامش.

في الأسواق الفورية لا يمكنك اقتراض الأموال أو استخدام الرافعة المالية لفتح أي صفقة، ولذلك فهو يعتبر أكثر وضوحًا وأمانًا من التداول بالهامش.

كيفية التداول الفوري في بينانس Binance؟

لا يعتبر التداول الفوري في بينانس أم شاق، فبعد تسجيل الدخول في منصة بينانس، ستجد الصفحة الرئيسية لمنصة بينانس.

ما عليك سوي النقر على Trade ثم النقر فوق Spot، ثم تحديد مبلغ التداول وفي أعلى الصفحة يمكنك تحديد أزواج العملات التي ترغب في التداول بها.

بعد ذلك يمكنك القيام بإنشاء أمر للبيع أو الشراء ويتم ذلك من خلال كلمة فوري spot، ثم الاختيار من بين limit و market و stop limit.

يقوم دفتر الأوامر الخاص بعمليات البيع والشراء بترتيب الصفقات وفقًا للسعر، تكون عمليات الشراء باللون الأخضر وعمليات البيع باللون الأحمر.

عندما يقوم المتداول بإعطاء أمر للشراء فتقوم منصة بينانس تلقائيًا بتقديم السعر الأقل في السوق، وعند البيع تقوم بتقديم السعر الأعلى.

الخلاصة

يعتبر التداول الفوري في بينانس مناسب لجميع المتداولين سواء المبتدئين أو أصحاب الخبرات، فهو أكثر أنواع التداول شيوعًا.

ويمكن للمستثمرين القيام بالصفقات بسهولة، حيث أنه يعد أكثر وضوحًا من باقي أنواع التداول.

وللحصول على مكاسب عالية من خلاله، يجب على المستثمرين دراسة وفهم كافة جوانبه والتحليلات الفنية والأساسية للقيام بصفقات ناجحة.

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *